حفل اطلاق مشروع "النقد مقابل العمل"

125     February 13, 2019

شهدت بلدة بقاعصفرين حفل اطلاق مشروع النقد مقابل العمل الممول من الوكالة الايطالية للتنمية والتعاون بحضور كل من قائمقام المنية الضنية الاستاذة رولى البايع ورئيس اتحاد بلديات الضنية الاستاذ محمد سعدية ورئيس بلدية بقاعصفرين الاستاذ سعد طالب وممثلة عن منظمة اوكسفام الاستاذة سيلفانا غريسبينو ومنسق جمعية التنمية للانسان والبيئة الاستاذ مارون الخوري وكل من رئيس بلدية بخعون زياد جمال، ورئيس بلدية حرف السياد مدحت حمدان، ورئيس بلدية كفرشلان ناصر الشامي، ورئيس بلدية قرصيتا محمد علوش بالإضافة عدد من مخاتير قضاء الضنية.

ويهدف المشروع الى إنشاء حديقة عامة في البلدة وتأهيل الأرصفة للمشاة بالإضافة الى تأهيل الطريق الجبلية السياحية الواقعة بين درب نبع السكر وقاموع السفرة.

 وقد القت الاستاذة خلود كنج كلمة بالمناسبة رحبت فيها بالحضورونوهت الى أنه بالرغم من الظروف الراهنة التي يمر فيها وطننا الحبيب لبنان، يوجد دائما عيون ساهرة وايادي خيرة تدفع بالوضع اللبناني الى النهوض والتقدم، وتترجم اعمالا على الواقع متمثلة بتنفيذ مشروع النقد مقابل العمل الذي يستهدف تنمية المنطقة و تطويرها و تقدمها نحو الافضل، عارضة مراحل المشروع على الحاضرين  .

كما القى رئيس اتحاد بلديات الضنية الاستاذ محمد سعدية كلمة أشاد فيها  بمشاريع اوكسفام وجمعية التنمية للانسان والبيئة في المنطقة وتحديدا بما يقوم به الاستاذ مارون الخوري من اعمال ترفع مستوى الانماء في المنطقة وتفعيل دور الشباب في  المجتمع المدني متمنيا العمل دائما لما فيه خير للمنطقة وأهلها، كما شدد على التمييز بين المنظمات غير الحكومية العاملة وغير العاملة أو التي تؤثر سلبا على المناطق، فأكثرية المنظمات غير الحكومية والتي زاد عددها في لبنان على 1200 منظمة بغالبيتها لا تقوم بأي عمل مجدي ومفيد لا للنازحين ولا للمضيفين، إنما يحاولون إيجاد عمل لهم على حساب البلد وأهالي البلد، وطالب أن تكون هناك أجهزة رقابة لهذه المنظمات حيث أن الممولين لها غير مهتمين. وطالب أخيرا منظمة غوث اللاجئين الحد من دعم تلك المنظمات التي يهمها ايجاد مشروع تعمل به بغض النظر عن جدواه كذلك بالنسبة لبرنامج الامم المتحدة وطريقة عمله في لبنان.

وفي الختام تم قص شريط الافتتاح، تلاه حفل كوكتيل على شرف الحضور.