تخريج دفعة جديدة من المتدربين في اتحاد بلديات الضنية

210     July 22, 2020

قامت جمعية دوت-لبنان في ختام دورتها في مجال التدريب الرقمي والتسويق الالكتروني ضمن برنامج GIZ  للتنمية المحلية في شمال لبنان UDP-NL   بالشراكة مع اتحاد بلديات الضنية من خلال الدعم المالي المقدم من الاتحاد الاوروبي وألمانيا وبالشراكة مع الشؤون الاجتماعية، ة

وقد سُلمت الشهادات في مبنى الاتحاد بحضور رئيس الاتحاد الأستاذ محمد سعدية وممثلا عن مكتب التعاون الألماني الأستاذ توفيق نخول  والاستاذة دوريس درويش وبحضور مدير جمعية دوت في الشمال الأستاذ علي كتمتو والسيدة سوريانا بيطار والمدربة بينيلوب غندور.

 كانت الكلمة في البداية لرئيس الاتحاد الذي رحب فيها بالحضور وبالمجهود المبذول لانجاح المشروع رغم جائحة كورونا ورأى في الحضور القوة التي يقع عليها الرهان بتغير مستقبل الضنية للافضل وان اتحاد بلديات الضنية هو الحاضن لهذه الفئة لانه يؤمن بهم.  وضمن هذه الرؤية فان مبنى الاتحاد سيحمل اسم "مركز الضنية للتنمية المستدامة"  كما وشدد على ان اغلب المتدربين من فئة النساء وهذا مايدعو للتفاؤل لان نهضة المجتمعات تلقى على عاتق المرأة فوجب العمل على تمكينها لتتمكن من لعب دورها بنجاح. وقد اوصى الحضور بالسعي الى اكتساب الثقافة لانها سبيل مهم لاعلاء شأنهم ودعاهم الى تحمل مسؤولياتهم والسعي الى العطاء قبل الاخذ في بلد تغيب فيه الرؤية الواضحة للمستقبل.

السيد توفيق شكر الدعم المقدم من اتحاد بلديات الضنية والمجهود الكبير الذي بذلته جمعية دوت-لبنان في سبيل إنجاح الدورة مع كل الفريق العامل وأوصى المتدربين باكمال المسيرة والمضي قدما والاستفادة القصوى مما تعلموه ليتمكنوا من مواجهة تحديات الحياة.

السيد علي شكر الجميع بمن فيهم الاتحاد على الجهود المبذولة من اجل إنجاح الدورة وشكر المتدربين على مشاركتهم واوصاهم باحترام الوقت والالتزام والمثابرة والعمل الجاد بالإضافة الى معرفتهم بالتقنيات التكنولوجية التي تسلحوا بها في هذه الدورات ليتمكنوا من بناء مستقبل واعد.

وقد نوه الى ان صفوف جديدة ستفتتح قريبا نظرا لأهمية التدريب والاقبال عليه.

وفي النهاية تم توزيع الشهادات على المتدربين.