زيارتي الى ركن الأمازيغ

102     February 21, 2019

على هامش الملتقى الوطني الثاني للنساء المنتخبات لتعزيز الديمقراطية التشاركية في تيزنيت - المغرب وبدعوة كريمة من "أغوليد" رئيس الجمعية الامازيغية قمت بزيارة ركن الأمازيغ حيث يوجد متحف كبير لكل المقتنيات القديمة للأمازيغ والطريقة القديمة التي كانوا يعيشون فيها والوسائل التي تساعدهم في حياتهم اليومية، إضافة الى المقتنيات الفخارية وما الى هنالك من أمور لها علاقة بالحضارة الامازيغية، كما اطلعت أيضا على قاعة كبيرة تضم كل يوم خميس مساءً عرض لفيلم سينمائي تتم مناقشته إضافة الى التشاور فيما بينهم من اجل التنسيق الدائم ورفع مستوى الحياة لشعب الامازيغ الموجدين بكثافة في مناطق جنوب المغرب، كما قمت بالتجول والاطلاع على جميع مقتنيات المتحف وعلى طريقة العمل في هذه الجمعية الامازيغية في هذا الركن.
وقمت أيضا زيارة الى الأسواق القديمة في منطقة تيزنيت حيث تم الاطلاع على طريقة تحضير زيت الارغان والاملو المشهور جدا في المغرب والمكون من زيت الأرغان والعسل واللوز ويعتبر غذاء مميز في هذه المنطقة، وتم الاطلاع على سبل العيش والطريقة التي يعيش فيها سكان الأمازيغ وهم السكان الأصليون لمنطقة شمال أفريقيا، ويعني لفظ الأمازيغ "الرجال الأحرار"، وهم شعباً طيّباً ولهم عادات وتقاليد مميزة في المغرب العربي.