الاجتماع الاستشاري لمنظمة UCLG-MEWA

57     March 06, 2019

عقدت منظمة UCLG-MEWA اجتماعها الاستشاري السنوي لعام 2019 يومي 26 و 27 شباط في اسطنبول – تركيا، من اجل وضع الخطة الاسرتيجية لمنظمة UCLG-MEWA للعام 2020 بمشاركة الرئيس المؤسس لمنظمة UCLG-MEWA السيد قادر طوباش، والامين العام للمنظمة السيد محمد دومان، والرئيس المشارك السيد محمد سعدية بالإضافة الى مسؤولين معنيين من الدول الأعضاء، وقد استمرت الاستشارات والمناقشات الحيوية على مدى يومين متتاليين أسفر عنها العديد من القرارات والتوصيات. 
وقد شهد الاجتماع الاستشاري مناقشات مباشرة بين أعضاء المجلس الاستشاري وتبادلوا العديد من الرؤى والأفكار حول عدد من الموضوعات كان اهمها موضوع الهجرة والتماسك الاجتماعي بالإضافة الى التنمية المحلية ودور البلديات المباشر في تطبيق اهداف التنمية المستدامة والعديد من المواضيع الأخرى، وقد تم عرض خطة عمل منظمة UCLG-MEWA للعام 2019 واهم المشاريع التي ستعمل المنظمة على تنفيذها.
بداية كان للسيد محمد دومان كلمة أشار فيها الى أهمية تقوية حضور منظمةUCLG-MEWA في المحافل الدولية واكد على أهدافها في بناء علاقات متعددة الاطراف والحفاظ على قيم الديمقراطية وأهدافها ومصالحها، وفي أن تكون صوتا للإدارات المحلية والدفاع عنها، كون التطور يبدأ من الادارات المحلية نفسها.
من جانبه أثنى السيد قادر طوباش على اهمية عقد الاجتماع الاستشاري لمنظمة UCLG-MEWA باعتبارها المنظمة المعنية بشكل مباشر في تطبيق اهداف التنمية المستدامة في الشرق الأوسط وغرب آسيا ونوه الى سنوات النضال التي خاضوها لتقوية وتفعيل دور الادارات المحلية وقال في حديثه "إن الهدف الرئيسي لنا هو أن لا نترك أي شخص خلفنا فالادارت المحلية لا يمكن أن تتعامل بالسياسة مع المواطنين مهما كانت انتماءاتهم لذلك يجب أن نقوي الادارات المحلية وندرك قوتها وتحديد أولوياتها ووضع الخرائط والخطط وأخذ الشراكات الدولية والسعى لتحقيق أهداف التنمية المستدامة" وشدد في ختام حديثه على أهمية العمل من أجل مدن مستدامة والى أهمية تضافر الجهود لحل مختلف مشاكل الادارات المحلية
وقال الرئيس محمد سعدية في كلمته خلال افتتاح أعمال الاجتماع أنهم في منظمة المدن المتحدة والادارات المحلية فرع الشرق الأوسط وغرب آسيا، يدركون أهميّة التخطيط الاستراتيجي وأهمية الشراكة من أجل تنميةٍ إقليميّة، لذلك قاموا بتنظيم هذا الاجتماع التشاوري من أجل تبادل الآراء مع المؤسسات والمنظمات الشريكة للبحث على سبل التعاون من خلال توقيع بروتوكولات ومذكرات التفاهم وإقامة مشاريع وأنشطة مشتركة بهدف تطوير صوت مشترك للإدارات المحلية وتحديد خارطة الطريق لتحقيق جداول الأعمال العالمية.
وبعد يومين من المداولات والتشاور بين جميع الاعضاء فيما يتعلق باهداف التنمية المستدامة وإمكانية تطبيقها في مناطق دول الشرق الاوسط وغرب آسيا حيث صدرت التوصيات اللازمة والاقتراحات من جميع المشاركين التي تم جدولتها وطباعتها، وخلصت الى جدول من التوصيات تقوم بوضعها المراجع المختصة.
وقد كانت الكلمة الختامية للرئيس المشارك لمنظمة UCLG-MEWA السيد محمد سعدية الذي شكر جميع المشاركين في اللقاء التشاوري على اقتراحاتهم القيمة التي اغنت اللقاء وختم بالقول بأن" اهداف التنمية المستدامة وضعت للاهتمام بالانسان، وحيث أننا فرع فاعل وعامل ومخطط مهم في منظمة UCLG العالمية فسيكون الانسان موضع اهتمامنا لنصل الى غايتنا" وتابع "أنت أيها الانسان قضيتنا مهما كان لونك ودينك وعرقك وبلدك وشعورك وانتمائك واحساسك سبنقى نعمل من أجلك"