إحتفال برفع العلم اللبناني في بخعون ـ الضنية بمناسبة عيد الإستقلال

31     November 19, 2018

أقامت بلدية بخعون ـ الضنية بالتعاون مع إتحاد بلديات الضنية، وبمناسبة عيد العلم والذكرى الـ75 للإستقلال، إحتفالاً برفع العلم اللبناني عند مدخل بولفار مرشد الصمد في البلدة، شارك فيه النائب جهاد الصمد، مسؤول مخابرات الجيش في الضنية الرائد عماد زريقة ممثلاً قائد الجيش العماد جوزيف عون، رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية، رئيس رابطة مخاتير الضنية مصطفى الصمد، الأمين العام للمنتدى الثقافي في الضنية أحمد يوسف، ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات.

استهل الإحتفال باستعراض قام به كشافة التربية الوطنية ـ فوج بخعون، وبالنشيد الوطني اللبناني، قبل أن يقوم النائب الصمد وزريقة وسعدية وجمال برفع العلم اللبناني عند مدخل البولفار الذي زينت أعمدة الإنارة فيه بالأعلام اللبنانية.

الصمد

النائب الصمد قال بالمناسبة: "إن شاء الله يعاد عيد الإستقلال وكل الأعياد على اللبنانيين بالخير والبركة، وأن تكون أمور البلد أحسن، وأن يكون عندنا حكومة قريباً إن شاء الله".

ورداّ على سؤال قال: "لم يطرأ شيء بعد على الموضوع الحكومي، ما زلنا ننتظر وزير الخارجية جبران باسيل المكلف من قبل فخامة الرئيس ميشال عون، لكن حتى الآن لم يحدد أي موعد للقائه"، مضيفاً: "سوف نطالب في اللقاء بحقنا. لا تنازلات عندنا أكثر من التي قدمناها، نحن أعطينا تسهيلات إلى أبعد مدى في أن يختاروا واحداً من النواب السنة الستة، لكن الذي لا يستطيع أن يختار واحداً من بين ستة نواب يعني وجود مشكلة شخصية، ونحن نتمنى أن لا تكون كذلك".

وأضاف ردّاً على سؤال سؤال آخر: "الحكومة يمكن أن تؤلف اليوم إذا أعطونا حقنا، وليس الإنتظار إلى ما قبل موعد الأعياد. المشكلة ليست عندنا".

سعدية

رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية قال: "لقد أثبت لبنان دائماً أنه مثل طائر الفينيق الذي ينهض من كبواته دائماً، وبعد كل مرة ينهض أقوى، بفضل حب وولاء أبنائه له، الذين يثبتون يوماً بعد آخر أن بلدهم من أفضل البلدان في العالم، وبفضل مؤسسته العسكرية المشهود لها بالكفاءة والوطنية والسهر على أمنه والبعد عن الفساد في هذا البلد".

جمال

بدوره رئيس بلدية بخعون زياد جمال قال: "أمس قمنا بنشاط من خلال توزيع العلم اللبناني والورود عند حاجز الجيش اللبناني في بلدة عشاش حيث مدخل الضنية، وتوزيع جوائز نقدية مالية، للتأكيد على الإنتماء الوطني لهذه المنطقة التي جرحت ببعض السياسات الإعلامية على أنها منطقة إرهابية، ولكنها أثبتت أنها واحة للأمن وللسلام والعيش الواحد".

وأضاف: "النشاطات التي قمنا بها اليوم، بدأت برفع العلم اللبناني عند مدخل البولفار، وفي مبنى إتحاد بلديات الضنية لقطع قالب حلوى لتأكيد الإنتماء الوطني، ثم سننتقل بعد ظهر اليوم إلى ملعب الريان في بخعون لافتتاح دورة الإستقلال لكرة القدم".

ولاحقاً إنتقل الحضور إلى مبنى إتحاد بلديات الضنية المجاور حيث قطع قالب حلوى بالمناسبة عليه صورة العلم اللبناني وعبارة "كلنا للوطن"، على وقع النشيد الوطني اللبناني.